صحة

امراض القلب والاكتئاب

امراض القلب والاكتئاب

لا يؤثر الاكتئاب على دماغك وسلوكك فحسب، بل يؤثر أيضًا على جسمك بأكمله. تم ربط الاكتئاب بالأشخاص الذين يعانون من مشاكل صحية أخرى، مثل أمراض القلب. قد يكون من الصعب التعامل مع مشاكل صحية متعددة في وقت واحد، لذا فإن العلاج المناسب مهم.

ما هو الاكتئاب؟
الاضطراب الاكتئابي، أو الاكتئاب، هو مرض عقلي خطير. يتداخل الاكتئاب مع الحياة اليومية والحياة اليومية، مما يقلل من جودة الحياة. يعاني حوالي 6.7% من البالغين فوق سن 18 عامًا من الاكتئاب.

علامات وأعراض الاكتئاب
• الحزن والقلق
• الشعور باليأس.
• الشعور بالذنب أو العجز.
• الانزعاج
• فقدان الاهتمام بالأنشطة والهوايات الممتعة، بما في ذلك الجنس.
• أشعر بالتعب طوال الوقت.
• صعوبة في التركيز أو تذكر التفاصيل أو اتخاذ القرارات.
• صعوبة في النوم أو الاستمرار فيه، أو الأرق، أو النوم المستمر.
• الإفراط في تناول الطعام أو فقدان الشهية
• التفكير في الموت أو الانتحار أو محاولة الانتحار.
• الألم المستمر، والصداع، والتشنجات، أو مشاكل في الجهاز الهضمي التي لا تزول مع العلاج.

ما هو مرض القلب؟
يشير مرض القلب إلى مجموعة متنوعة من الأمراض التي تؤثر على القلب والأوعية الدموية القريبة. القلب هو العضلة التي تضخ الدم في جميع أنحاء الجسم. مثل العضلات الأخرى، يحتاج القلب إلى إمدادات ثابتة من الأكسجين والمواد المغذية من الدم الذي يتم ضخه من الرئتين وأجزاء أخرى من الجسم. تحمل الأوعية الدموية هذا الدم الغني بالأكسجين والمواد المغذية إلى القلب.
عندما لا يحصل قلبك على ما يكفي من الدم، قد تشعر بألم في الصدر يسمى الذبحة الصدرية. قد تشعر أيضًا بألم الذبحة الصدرية في ذراعك اليسرى أو كتفك أو رقبتك أو فكك. لا تشعر دائمًا بالذبحة الصدرية عندما لا يحصل قلبك على كمية كافية من الدم.
تحدث النوبة القلبية عندما ينقطع تدفق الدم إلى القلب بشكل كامل. إذا لم تتم استعادة تدفق الدم بسرعة، فسيتم حرمان أجزاء من القلب من الأكسجين. قد تتضرر بعض عضلة القلب بشكل دائم، لكن العلاج الفوري يمكن أن يقلل الضرر وينقذ الأرواح.

كيف يرتبط الاكتئاب وأمراض القلب؟
الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب هم أكثر عرضة للمعاناة من الاكتئاب من الأشخاص الأصحاء. ترتبط الذبحة الصدرية والنوبات القلبية ارتباطًا وثيقًا بالاكتئاب. الباحثون ليسوا متأكدين من سبب حدوث ذلك. نحن نعلم أن بعض أعراض الاكتئاب يمكن أن تقلل من صحتك الجسدية والعقلية بشكل عام وقد تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب أو تفاقم أعراض أمراض القلب. يمكن أن يؤدي الإرهاق والشعور بعدم القيمة إلى تجاهل الخطط والأدوية والعلاجات لتجنب أمراض القلب. يزيد الاكتئاب من خطر الوفاة بعد نوبة قلبية.

كيف يتم علاج الاكتئاب لدى الأشخاص المصابين بأمراض القلب؟
يتم تشخيص الاكتئاب وعلاجه من قبل مقدم الرعاية الصحية. يمكن أن يساعد علاج الاكتئاب في إدارة أمراض القلب وتحسين صحتك العامة. يستغرق الشفاء من الاكتئاب وقتا طويلا، ولكن العلاج فعال.

حاليا، العلاجات الأكثر شيوعا للاكتئاب هي:
• العلاج السلوكي المعرفي (CBT)
العلاج السلوكي المعرفي هو نوع من العلاج النفسي أو العلاج بالكلام الذي يساعد الأشخاص على تغيير أنماط التفكير والسلوكيات السلبية التي يمكن أن تساهم في الإصابة بالاكتئاب.

• مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية (SSRIs)
مثبطات إعادة امتصاص السيروتونين الانتقائية هي نوع من الأدوية المضادة للاكتئاب، مثل سيتالوبرام (سيليكسا)، وسيرترالين (زولوفت)، وفلوكستين (بروزاك).

• مثبطات إفراز وامتصاص السيروتونين (SNRIs)
السيروتونين والنورادرينالين ومثبطات امتصاصه هي نوع من الأدوية المضادة للاكتئاب تشبه مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية، مثل فينلافاكسين (إيفكسور) والفينلافاكسين (سيمبالتا).

على الرغم من أن علاجات الاكتئاب المتوفرة حاليًا جيدة التحمل وآمنة، تحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك حول الآثار الجانبية والعلاجات الأخرى. للحصول على أحدث المعلومات حول الأدوية. لا يستجيب جميع المرضى للعلاج بنفس الطريقة. قد يستغرق الدواء عدة أسابيع حتى يبدأ مفعوله، لكن العلاج قد يتطلب محادثة مستمرة أو الحاجة إلى تغيير أو تعديل الدواء لتقليل الآثار الجانبية وتحقيق أفضل النتائج، قد يكون هناك.

يمكن أن يسهل علاج الاكتئاب اتباع خطة علاج طويلة الأمد لأمراض القلب ويسهل إجراء تغييرات نمط الحياة التالية اللازمة لإدارة أمراض القلب:
• تناول طعام صحي
• تمرين منتظم
• التقليل أو الامتناع عن شرب الكحول.
• الإقلاع عن التدخين.
يحتاج بعض الأشخاص إلى أدوية القلب أو الجراحة لعلاج أمراض القلب.

ممارسة الرياضة بانتظام لا تساعد فقط على الوقاية من أمراض القلب، ولكنها تساعد أيضًا في تقليل الاكتئاب.

البحث والتحقيق
أكدت الأبحاث الأمريكية أن الاكتئاب يمكن أن يزيد من المشكلات، ويميل الأشخاص المصابون بالاكتئاب إلى الاهتمام بصحتهم البدنية بشكل أفضل، والتقليل من تمارين إعادة التأهيل أو تخطيها، كما أن تناول الأدوية يقل احتمال تناولها.
يمكن إدارة الاكتئاب عن طريق إعطاء الشخص المريض الطاقة وزيادة مستوى نشاطه.
وجدت إحدى الدراسات أيضًا أن برامج التمارين الرياضية كانت فعالة مثل مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية في تحسين أعراض الاكتئاب وتشخيص المرض لدى كبار السن. صحتك يمكن لمقدم الرعاية الخاص بك أن يوصي بالتمارين والأنشطة المناسبة والآمنة لك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى