صحة

الحلبة للحامل

الحلبة للحامل

الحلبة هي نبات ويستخدم في كثير من الحالات، ولكن حتى الآن لا توجد أدلة علمية كافية لتحديد مدى فعاليته.

استخدامات الحلبة
تستخدم الحلبة لعلاج مشاكل الجهاز الهضمي مثل فقدان الشهية، واضطراب المعدة، والإمساك، والتهاب المعدة. كما أنه يستخدم للحالات التي تؤثر على صحة القلب، مثل “تصلب الشرايين” أو ارتفاع مستويات بعض الدهون في الدم مثل الكوليسترول والدهون الثلاثية.

يمكن استخدام الحلبة لعلاج أمراض الكلى، ونقص فيتامين يسمى البري بري، وآفة القروح، والدمامل، والتهاب الشعب الهوائية، والتهاب الأنسجة تحت سطح الجلد (التهاب النسيج الخلوي)، والسل، والسعال المزمن، وتشقق الشفاه، والصلع، والسرطان، وفقدان الدم. يستعمل ل. السكر لمرضى السكر.

يستخدم بعض الرجال الحلبة لعلاج الفتق وعدم القدرة على الانتصاب، بينما تستخدم النساء الحلبة أثناء الرضاعة الطبيعية للمساعدة في إنتاج حليب الثدي.

كما تستخدم الحلبة في بعض الأحيان كمد. وهذا يشمل الألم والتورم (الالتهاب)، وآلام العضلات، والألم والتورم في الغدد الليمفاوية (التهاب العقد اللمفية)، والتهاب أصابع القدم (النقرس)، والقروح، وتقرحات الساق، والأكزيما.

نكهة الحلبة
يشبه طعم ورائحة الحلبة شراب القيقب، وتستخدم أحيانًا لإخفاء طعم الأدوية.

في الطعام، يتم تضمين الحلبة كعنصر في خلطات التوابل. كما أنه يستخدم كشراب القيقب المقلد، وعامل نكهة في الأطعمة والمشروبات والتبغ.

وفي التصنيع، يتم استخدام مستخلص الحلبة في صناعة الصابون ومستحضرات التجميل. كما تؤكل أوراق الحلبة مع الخضار في الهند.

جرس
الحلبة نبات ينمو في أجزاء كثيرة من العالم. يقول مركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان إن الحلبة هي العلاج الأكثر شيوعًا لمرض السكري وارتفاع الكوليسترول في الدم والالتهابات في الهند. ويمكن أيضًا تحويله إلى شاي أو كبسولات.

تساعد الحلبة على إبطاء امتصاص السكر في المعدة وتحفيز الأنسولين. كل من هذه الآثار خفض مستويات السكر في الدم لدى مرضى السكر.
في بعض الثقافات حول العالم، يتم إعطاء المرأة الحامل جميع أنواع الخلطات العشبية لحماية الطفل وتحفيز إنتاج الحليب، لكن معظم الأطباء يتوخون الحذر بشأن استخدام الأعشاب، خاصة عند النساء الحوامل. الأعشاب مثل الحلبة لها بعض الفوائد للنساء الحوامل، ولكنها تأتي أيضًا مع مخاطر جسيمة.

فوائد الحلبة للحامل
قد يكون لاستخدام الحلبة فوائد عديدة للنساء الحوامل. كيلي من اللجنة الاستشارية الدولية للرضاعة الطبيعية أن الموقع الإلكتروني للجنة يذكر أن الحلبة قد استخدمت لعدة قرون في الصين للتخفيف من غثيان الصباح الناجم عن الحمل. . وقد يساعد أيضًا في التحكم في مستويات السكر في الدم لدى النساء المصابات بسكري الحمل.

الاستخدام الرئيسي للحلبة أثناء الحمل هو تحفيز المخاض. تقول خبيرة الرضاعة كيلي على موقعها الإلكتروني إن تناول كميات كبيرة من الحلبة يمكن أن يتسبب في انقباض الرحم وتحفيز المخاض. قد يكون هذا مفيدًا للنساء الحوامل اللاتي ما زلن حوامل في الأسبوع 40، وهي فترة تحت إشراف طبي. يجب عليك استشارة الطبيب، لأن تناول الحلبة خلال فترة الحمل المبكرة يمكن أن يسبب الولادة المبكرة ويشكل خطراً على الطفل والأم.

مخاطرة
هناك العديد من المخاطر على النساء الحوامل باستخدام الحلبة لأنها يمكن أن تسبب الحساسية لدى بعض الناس. وفقا لمركز ميموريال سلون كيترينج للسرطان، فإن تناول أكثر من 100 قرص يوميا يمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي، مما يسبب الإسهال والغازات. من المهم دائمًا مناقشة استخدام الأعشاب مع طبيبك قبل اتخاذ أي إجراء.

البحث والتحقيق
أكدت الأبحاث الأمريكية أن تناول الكثير من الحلبة يمكن أن يسبب نقص السكر في الدم والنزيف (بما في ذلك النزيف الداخلي الشديد). على الرغم من عدم بحثها جيدًا، إلا أننا لا نعرف أفضل طريقة لعلاج الجرعة الزائدة. من المرجح أن يشمل العلاج رعاية داعمة تتكون من علاج الأعراض الناتجة عن جرعة زائدة من الحلبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى