صحة

علامات و اعراض نقص فيتامين سي

علامات و اعراض نقص فيتامين سي

فيتامين C هو الأكثر شهرة بين جميع العناصر الغذائية بسبب استخدامه على نطاق واسع كمكمل غذائي. فيتامين C ضروري جدًا للإنسان ويمكن لجميع الثدييات استخدام خلاياها لصنع فيتامين C الذي تحتاجه. فيتامين C لنمو وإصلاح الأنسجة في الجسم بما أن فيتامين C لا يتم تخزينه في أنسجة الجسم، فمن الضروري تناول فيتامين C بانتظام.

تحتاج أجسامنا إلى فيتامين C لإنتاج الكولاجين. الكولاجين هو بروتين يدعم الأوتار والأربطة والأوعية الدموية ويساعد على ربط الجلد والأعضاء الأخرى معًا. يزيد فيتامين C من امتصاص الحديد من الأطعمة النباتية، مما يساعد جهاز المناعة على العمل بشكل صحيح ويحمينا من الأمراض.

مصادر فيتامين سي من الغذاء:
الفواكه والخضروات هي أفضل مصادر فيتامين C. مكملات فيتامين C ليست ضرورية حقًا لأن فيتامين C موجود بالفعل بكثرة في الطعام ودمج الأطعمة في النظام الغذائي يمكن أن يوفر الكميات الموصى بها من فيتامين C.

تحتوي الفواكه الحمضية مثل البرتقال والجريب فروت وعصائرها والفلفل الأحمر والأخضر والكيوي على نسبة عالية من الفواكه والخضروات التي تحتوي على فيتامين سي. وتشمل الخيارات الأخرى القرنبيط والفراولة والبطيخ والبطاطا المخبوزة والطماطم.

يتوفر فيتامين C أيضًا على نطاق واسع في شكل مكملات غذائية. وهو متوفر في مجموعة متنوعة من الأشكال بما في ذلك الأقراص والكبسولات وحزم مزيج المشروبات والمسحوق البلوري. تتراوح الأقراص والكبسولات من 25 ملجم إلى 1500 ملجم. تتوفر بلورات فيتامين C عادة في زجاجات تحتوي على 100 جرام إلى 500 جرام من المسحوق. ملعقة صغيرة من بلورات فيتامين سي تعادل 500 ملجم.

قد يختلف محتوى فيتامين C في الأطعمة بسبب التخزين والتحضير على المدى الطويل. يمكن للتبخير أو الميكروويف أن يقلل من فقدان فيتامين C أثناء الطهي.

نقص فيتامين سي:
يعد نقص فيتامين C نادرًا لأن جميع الأطعمة الموجودة في نظامنا الغذائي تقريبًا تحتوي على كمية معينة من فيتامين C. يقلل التدخين من امتصاص فيتامين C، لذلك يكون المدخنون أكثر عرضة للإصابة بنقص فيتامين C.

تشمل علامات نقص فيتامين سي ما يلي:
نهايات متقصفة جافة
التهاب اللثة أو التهاب اللثة، نزيف اللثة، الجلد الخشن والجاف والمتقشر.
تباطؤ التئام الجروح والكدمات ونزيف الأنف
انخفاض القدرة على الدفاع ضد العدوى
الشكل الأكثر خطورة لنقص فيتامين C هو الاسقربوط. مع الاسقربوط، يتشكل الكلف على الجلد، وتصبح اللثة إسفنجية، وتنزف الأغشية المخاطية. يصبح الأشخاص المصابون بهذا المرض شاحبين، ومكتئبين، وغير قادرين على الحركة جزئيًا. في حالة الإسقربوط المتقدمة، يكون هناك جرح مفتوح، يتبعه فقدان الأسنان، مما يؤدي في النهاية إلى الوفاة.

انخفاض مستويات فيتامين C يمكن أن يسبب تراكم الترسبات التي يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وأمراض المرارة والسكتة الدماغية والسرطان وتصلب الشرايين والنوبات القلبية والسكتة الدماغية. لتقليل خطر الإصابة بهذه الأعراض، تأكد من تناول ما يكفي من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C.

الفوائد الصحية لفيتامين ج:
1. الحصانة:
إن تناول كمية كافية من فيتامين C يحمي الجسم من الالتهابات ويحافظ على صحة العظام والأسنان. كما أنه يحسن قدرة الجسم على إصلاح الجروح ويحمينا من البكتيريا والفيروسات والالتهابات. فهو ليس مكونًا معروفًا لجهاز المناعة لدينا فحسب، ولكنه ضروري أيضًا للكولاجين، وهو البروتين الهيكلي الرئيسي الموجود في النسيج الضام. يساعد تناول فيتامين C عن طريق الفم على شفاء الجروح بشكل أسرع وأفضل. عند تطبيقه موضعياً، فإنه يحمي البشرة من أضرار الجذور الحرة الناتجة عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية.

2. البرد:
يقلل فيتامين C من شدة أعراض البرد ويعمل كمضاد فعال للهستامين، مما يقلل من الآثار غير السارة لنزلات البرد مثل الالتهاب وسيلان الأنف والألم. كما يمنع فيتامين C الحساسية التي تسبب نزلات البرد. فهو يخفض مستويات الهستامين وغالباً ما يقصر مدة نزلات البرد.

3. مضادات الأكسدة:
يحمي فيتامين C الجسم من الجذور الحرة التي تسبب الإجهاد التأكسدي أو “صدأ الخلايا” الذي يمكن أن يؤدي إلى مجموعة متنوعة من الحالات الطبية الخطيرة، بما في ذلك تصلب الشرايين، والذي يمكن أن يؤدي إلى أمراض القلب والسكتة الدماغية، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية والفعالة.

4. ارتفاع ضغط الدم:
ثبت أن فيتامين C يخفض ضغط الدم، مما يقلل ليس فقط من احتمالية ارتفاع ضغط الدم، ولكن أيضًا المشاكل الصحية الخطيرة المرتبطة بارتفاع ضغط الدم.

5. الأوعية الدموية:
يضمن فيتامين C أيضًا توسعًا صحيًا للأوعية الدموية ويحمينا من العديد من الأمراض مثل تصلب الشرايين وارتفاع الكوليسترول واحتقان القلب وآلام الصدر الشديدة.

6. سمية الرصاص:
يساعد فيتامين C على تقليل مستويات الرصاص في الدم بشكل كبير. يمكن أن تسبب سمية الرصاص العديد من المشكلات السلوكية والتنموية، خاصة عند الأطفال الذين يعيشون في المناطق الحضرية. وهذا يؤدي إلى صعوبات التعلم، وانخفاض معدل الذكاء، وتوقف النمو لدى الأطفال. السمية لدى البالغين يمكن أن تسبب الفشل الكلوي وارتفاع ضغط الدم.

7. فقدان الوزن:
ثبت أن الفواكه والعصائر التي تحتوي على فيتامين C تساعدك على فقدان الدهون والحفاظ على وزن صحي. يقوم خبراء وخبراء التغذية دائما بإدراج الفواكه والخضروات التي تحتوي على فيتامين سي ضمن وجباتهم الغذائية، حيث أن هناك أدلة علمية على أن تناول الأطعمة الغنية بفيتامين سي بانتظام يمكن أن يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل كبير. وقد وجد الأطباء أن تناول الفاكهة وفيتامين C يخفض الأنسولين ويؤدي إلى استخدام السكر كوقود يؤدي إلى فقدان الوزن بدلا من تخزينه وتحويله إلى دهون.

8. الإجهاد
يساعد فيتامين C الجسم على التعامل مع التوتر عن طريق تقليل المستويات المرتفعة من هرمون التوتر الكورتيزول.

9. إعتام عدسة العين:
تحتاج أعيننا إلى فيتامين C لتعمل بشكل صحيح. يمكن أن يسبب نقص فيتامين C إعتام عدسة العين، حيث تصبح العدسة البلورية معتمة بشكل متزايد، مما يؤدي إلى عدم وضوح الرؤية والعمى لدى البالغين. الجرعات العالية من فيتامين C تحارب إعتام عدسة العين وتزيد من تدفق الدم إلى العينين. إن تناول 1000 ملغ من فيتامين C يوميًا يمكن أن يساعد في منع إعتام عدسة العين المستمر وتحسين الرؤية.

10. السرطان:
تحمي خصائص فيتامين C المضادة للأكسدة الخلايا من تلف الحمض النووي والطفرات، مما يوفر حماية طويلة الأمد من السرطان. يدعم جهاز المناعة في الجسم ويمنع تكون بعض المركبات المسرطنة في الجسم. يقلل من خطر الإصابة بجميع أنواع السرطان، بما في ذلك سرطان الرئة، وسرطان تجويف الفم، وسرطان الحنجرة، وسرطان القولون، وسرطان المعدة، وسرطان المريء. يساعد فيتامين C أيضًا على تكملة فيتامين E، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية. فيتامين C لا يهاجم السرطان الذي تطور بالفعل بشكل مباشر، لكنه يغذي جهاز المناعة ويحافظ على قدرته على مقاومة السرطان.

11. الطاقة:
يحافظ فيتامين C على توازن أنظمتنا الداخلية في ظل عدد لا يحصى من الظروف البيئية. يساعد على إنتاج الدوبامين في الجهاز العصبي، ويدعم وظيفة الغدة الكظرية ويزيد من الطاقة الأيضية.

12. أمراض القلب :
يمنع فيتامين C أمراض القلب عن طريق منع تلف جدران الشرايين من الجذور الحرة التي تؤدي إلى تكوين الترسبات. كما تمنع هذه العناصر الغذائية أكسدة الكولسترول الذي يسبب النوبات القلبية. يمكن أيضًا حل مشاكل ارتفاع ضغط الدم باستخدام هذه المغذيات الرائعة. تجتمع كل هذه العوامل لتجعل من فيتامين C وسيلة سهلة وغير مكلفة لتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية.

13. مرض السكري:
يمكن أيضًا لمرضى السكري الاستفادة من فيتامين C، لأنه يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم، ويقلل من خطر الإصابة بمرض السكري، ويحسن الأعراض الموجودة. مكملات الجلوكوز تدفع فيتامين C إلى خلايا الجسم، حيث تحمي من العديد من مضاعفات مرض السكري.

14. الربو :
الأشخاص الذين لديهم مستويات منخفضة من فيتامين C هم أكثر عرضة للإصابة بالربو. تناول كميات كبيرة من فيتامين C يقلل من إنتاج الجسم للهستامين، مما يساهم في الالتهاب.

فوائد فيتامين سي للبشرة:
فيتامين C هو العنصر الأكثر أهمية المستخدم في علاجات العناية بالبشرة. قدرته على حماية الشمس بشكل فعال جعلته عنصرًا أساسيًا يستخدم في صناعة مستحضرات التجميل.

1. واقي الشمس:
يحمي فيتامين C البشرة من الجذور الحرة الناتجة عن التعرض المفرط لأشعة الشمس والتلوث البيئي والتدخين المنتظم. مضادات الأكسدة الموجودة في فيتامين C تحمي البشرة من تأثيرات الأشعة فوق البنفسجية وأشعة الشمس.

فيتامين C يقلل بشكل كبير من حروق الشمس الناتجة عن التعرض للأشعة فوق البنفسجية. فهو لا يقلل من حروق الشمس فحسب، بل يمنع أيضًا آثار التعرض لأشعة الشمس لفترات طويلة والتي يمكن أن تؤدي إلى سرطان الجلد.

2. إنتاج الكولاجين :
يعد هذا مكونًا ضروريًا لإنتاج الهيدروكسيليزين، وكلاهما مطلوب للارتباط بالجزيئات التي تنتج الكولاجين. هذا يخلق الحزم والصلابة في الجلد. بدون كمية كافية من الكولاجين، ستبدو بشرتك باهتة وبلا حياة. يعمل الكولاجين على تجديد البشرة من الجذور، مما يقلل التجاعيد وعلامات الشيخوخة.

3. يشفي الجروح :
يستخدم الجسم فيتامين C لتعويض تلف الأنسجة وسرعة شفاء الجروح. يشير بطء التئام الجروح إلى نقص فيتامين سي. يزيد فيتامين C من مرونة الجلد، ويساعد على تكوين الأنسجة الندبية والأربطة، ويعزز الشفاء السريع.

4. يمنع تغير لون الجلد :
يحمي فيتامين C الحمض النووي من التفاعلات الضوئية التي يمكن أن تؤدي إلى تكوين الورم وتغير لون الجلد وبعض أنواع سرطان الجلد. ويشارك في إنتاج ثنائيات البيريميدين، والتي تعد السبب الرئيسي للورم الميلانيني لدى البشر، لذلك يمكن أن يساعد في تقليل تغير اللون الداكن مثل النمش والبقع العمرية على الجلد، مما يمنحك بشرة أصغر سنًا وأكثر نعومة.

5. تحسين نسيج الجلد.
يوفر الكولاجين أيضًا بنية للأوعية الدموية، لذلك يحتاج جسمك إلى فيتامين C لنظام الأوعية الدموية الصحي. تحمل الأوعية الدموية الصغيرة الموجودة تحت الجلد الأكسجين والمواد المغذية للحفاظ على صحة الجلد. يمكن أن يؤدي نقص العناصر الغذائية إلى أن تصبح بشرتك خشنة وجافة. تعمل الكريمات التي تحتوي على فيتامين C على تحسين مظهر وملمس الجلد.
يزيد من تكوين الإيلاستين الذي يثخن خلايا الجلد ويحميها ويشفيها. يحافظ تأثيره السميك على الرطوبة ويعزز الدورة الدموية ويسوي سطح الجلد.

فوائد فيتامين سي للشعر:
للحصول على بدة صحية، تحتاج إلى تناول الأطعمة الصحية. النظام الغذائي الصحي ينعكس على بشرتنا وشعرنا. أكثر من مجرد مضاد للأكسدة، يلعب فيتامين C دورًا مهمًا في تحسين صحة الجلد والشعر. فيتامين C له فوائد عديدة للشعر.

1. يحسن نمو الشعر :
يمكن أن يكون تناول كمية غير كافية من فيتامين C أحد الأسباب الجذرية للعديد من المشاكل المتعلقة بالشعر والتي تؤثر على نمو الشعر. نقص فيتامين C يمكن أن يسبب جفاف الشعر وتقصف الأطراف. هذه الظروف ليست مناسبة لنمو الشعر بشكل منتظم.

تتشكل الجذور الحرة بشكل طبيعي عندما يحول الجسم الطعام المتناول إلى جلوكوز لإنتاج الطاقة. هذه الجذور الحرة تلحق الضرر بشعرنا، مما يجعله ضعيفًا وهشًا ورقيقًا. هذه الظروف تعيق نمو الشعر. خصائص فيتامين C المضادة للأكسدة تقلل من إنتاج الجذور الحرة، مما يقلل من آثارها على الجسم. يعد تناول فيتامين C الغذائي المناسب ضروريًا لحماية مضادات الأكسدة من الجذور الحرة.

الأشخاص الذين يتناولون الكثير من فيتامين C يتمتعون بشعر صحي وقوي وكثيف.

2. مكافحة القشرة :
غالبًا ما تكون بصيلات الشعر لدينا مسدودة بسبب القشرة والجلد الجاف والمتقشر. إذا تركت دون علاج، يمكن أن تلحق الضرر بصيلات الشعر وتمنع نمو الشعر. يساعد فيتامين C على محاربة البكتيريا الموجودة في فروة الرأس. هذا واقي للقشرة، مما يساعد على إزالة الحطام من بصيلات الشعر الجديدة وتعزيز النمو. نظرًا لخصائصه المضادة للفيروسات، فهو فعال أيضًا ضد فروة الرأس الجافة والمصابة بالحكة.

3. وقف تساقط الشعر:
يستخدم للتعافي من تعب الغدة الكظرية. وهذا مهم جدًا لمنع تساقط الشعر وتشجيع المزيد من نمو الشعر، حيث تعد الغدد الكظرية عنصرًا أساسيًا في الحفاظ على التوازن الهرموني المناسب.

4. شعر أكثر كثافة:
كما أنه يساعد على تحسين الدورة الدموية وتقوية وإصلاح الشعيرات الدموية. وهذا مهم بشكل خاص للشعر الأقوى والأكثر سمكًا.

5. مكافحة اضطرابات الشعر :
فيتامين C هو عنصر غذائي أساسي لعلاج والوقاية من الشعر التالف وأمراض الشعر المختلفة التي يمكن أن تلحق الضرر ببصيلات الشعر وتؤثر على نمو الشعر الطبيعي. اتباع نظام غذائي يحتوي على مستويات عالية من فيتامين C يمكن أن يساعد في مكافحة الصلع الذكوري والصلع.

6. منع الشعر الرمادي :
لا يمنع فيتامين C تساقط الشعر فحسب، بل يساعد أيضًا في الحفاظ على لون شعرك الطبيعي عن طريق منع الشيخوخة المبكرة لشعرك.

الأبحاث والأبحاث:
تفيد دراسة أمريكية أن كمية فيتامين سي التي يحتاجها جسم الإنسان تعتمد على العمر، موضحة في بيان:
حتى عمر 6 أشهر 40 ملغ
الأطفال من 7 إلى 8 أشهر 50 ملغ
15 ملغ للأطفال من عمر 1 إلى 3 سنوات
الأطفال من 4 إلى 8 سنوات 25 ملغ
الأطفال من 9 إلى 13 سنة 45 ملغ
المراهقون 14-18 سنة (الأولاد) 75 ملغ
المراهقون 14-18 سنة (الإناث) 65 ملغ
الكبار (الذكور) 90 ملغ
البالغين (الإناث) 75 ملغ
المرأة الحامل 85 ملغ
الرضاعة الطبيعية: 120 ملغ
المرأة الحامل 85 ملغ
الرضاعة الطبيعية: 120 ملغ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى