صحة

اعراض واسباب تورم اللثة

اعراض واسباب تورم اللثة

تورم اللثة هو مرض يصيب اللثة ويتميز بالتهاب أو تورم الأنسجة المحيطة بالفك أو ما يعرف باللثة.
على الرغم من أن أمراض اللثة تكون خفيفة وغالبًا ما تمر دون أن يلاحظها أحد، إلا أنه من المهم علاجها لأنها عندما تصبح شديدة، يمكن أن تؤدي إلى انحسار اللثة وتلف الأسنان الدائم.
اللثة هي الغشاء المخاطي الذي يغطي أنسجة الفك المحيطة ويغلق جذور الأسنان. وهو يتصل بإحكام بالعظم الأساسي ويوفر بنية يمكنها تحمل الاحتكاك، بينما يسهل أيضًا مضغ الطعام ومضغه أثناء عملية تناول الطعام.

أعراض تورم اللثة
قد يحدث تورم في اللثة حول الأسنان، أو تحت الأسنان أو بينها. ويمكن أيضًا أن يكون موجودًا في سن واحدة ويمكن أن يكون أمام السن أو خلفه.
تكون اللثة منتفخة وحمراء قليلاً بسبب بنية الأسنان واللثة غير السليمة ونقص الجذور.
على الرغم من أن اللثة المتورمة تشفى بسرعة، إلا أن هناك بعض العلامات التحذيرية التي تساعدك على تحديد ما إذا كنت تعاني من تورم اللثة:
• ظهور اللثة باللون الأحمر أو الناعمة أو المنتفخة
• سهولة نزيف اللثة عند تنظيف الأسنان بالفرشاة
يمكن أن يؤدي تورم اللثة، إذا ترك دون علاج، إلى ظهور العلامات والأعراض التالية:
• تورم والتهاب اللثة. يمكن أن يؤدي تناول الطعام وتنظيف الأسنان بالفرشاة واستخدام الخيط إلى إطالة الأعراض أو تفاقمها.
• انحسار اللثة. تظهر الأسنان أطول من اللثة وتتحرك ببطء أكبر.
• تغير لون اللثة والذي يتميز باحمرار أو بقع حمراء على اللثة أو احمرار عام على طول حافة اللثة.
• رائحة الفم الكريهة. وهذه إحدى علامات وأعراض تورم اللثة.
• التغيرات في بنية الأسنان يمكن أن تسبب أيضاً تشوهاً وفراغات بين الأسنان.
• الأسنان المخلخلة هي أحد الأعراض الشائعة لتورم اللثة الشديد ويمكن أن تسبب ضررًا دائمًا للأسنان إذا لم يتم علاجها بشكل صحيح.

أسباب تورم اللثة
يُعتقد أن تورم اللثة ناتج عن تراكم البكتيريا أو العدوى البكتيرية التي تسبب العدوى بشكل مباشر، ولكن السبب الدقيق للعدوى البكتيرية لم يتم تحديده أو فهمه.
يُعتقد أن الالتهابات البكتيرية تسبب تراكم البلاك بين الأسنان وتؤدي إلى تورم اللثة، ويُعتقد أن العديد من البكتيريا هي سبب هذه الحالة. ويعتقد أنه عامل في حالة تورم اللثة مثل:
سوء صحة الفم
السبب الأكثر شيوعًا لتراكم البلاك وتورم اللثة هو جزيئات الطعام التي تتراكم بين الأسنان إذا لم تتم إزالتها بالفرشاة للحفاظ على أسنان صحية.
يمكن أن تشير جزيئات الطعام الصغيرة التي تشتهيها إلى نمو بكتيري محتمل يمكن أن يصبح ضارًا لاحقًا.

أطقم الأسنان
يمكن لأطقم الأسنان والأقواس المثبتة بإحكام أن تهيج اللثة وتسبب التورم.

ليس على نظام غذائي
النظام الغذائي الغني بالسكر يمكن أن يعزز تسوس الأسنان ويصبح أرضًا خصبة للبكتيريا التي يمكن أن تصيب اللثة لاحقًا وتسبب التورم.

نقص فيتامين
نقص فيتامين C يمكن أن يسبب التهاب اللثة.

الأدوية
الأدوية التي تهدف إلى إدارة وعلاج حالات مثل زرع الأعضاء، والسكتة الدماغية، وارتفاع ضغط الدم، وموانع الحمل الفموية يمكن أن تسبب تورم اللثة لأنها يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الجهاز المناعي وتسمح للبكتيريا بالنمو في اللثة.
التغيرات الهرمونية
التغيرات الهرمونية خلال فترة البلوغ، وخاصة خلال فترة البلوغ، يمكن أن تجعل اللثة أكثر عرضة للالتهابات البكتيرية.

حمل
يزيد الحمل من الدورة الدموية واحتباس السوائل.
وتساهم زيادة الدورة الدموية في حدوث الالتهاب وارتباطه بالحمل والتغيرات الهرمونية، ويجتمع الاثنان لتكوين حالة منتفخة، حيث تكون اللثة في أضعف حالاتها خلال هذه المراحل.

التدخين
التدخين يسبب أمراض اللثة، مما يسبب التهاب اللثة.

السكري
الشرط الأساسي هو وجود عامل آخر يساهم في تطور تورم اللثة. يمكن أن تؤدي الحالات الطبية مثل مرض السكري وفيروس نقص المناعة البشرية المكبوت إلى إتلاف جهاز المناعة لدى الأفراد المصابين بهذه الحالة، مما يعرضهم لخطر الإصابة بالعدوى البكتيرية.

من المهم تحديد وعلاج اللثة المتورمة بشكل صحيح باعتبارها حالة قد تتفاقم. لأنه إذا تركت دون علاج، فإنها لا يمكن أن تسبب ضررًا دائمًا لأسنانك فحسب، بل تؤدي أيضًا إلى تطور حالات صحية جهازية لاحقًا. تنطوي اللثة المتورمة بشدة على المخاطر التالية:
أمراض القلب والأوعية الدموية
يمكن لأمراض القلب والأوعية الدموية المحتملة والبكتيريا التي تصيب تجويف الفم أن تنتقل وتصل إلى نظام القلب والأوعية الدموية.

الولادة المبكرة
تتعرض النساء الحوامل اللاتي يعانين من تورم اللثة حول الأسنان لخطر الولادة المبكرة وانخفاض الوزن عند الولادة، وخاصة إذا تفاقمت الحالة وتطور التهاب اللثة، فإن ذلك يمكن أن يؤثر على الصحة العامة للمرأة الحامل.

علاج تورم اللثة
يمكن الوقاية من تورم اللثة في المقام الأول عن طريق نظافة الفم الجيدة. هذه هي الخطوة الأولى في إدارة ومنع تورم اللثة.
وعليها أن ترى طبيب أسنان خاص بانتظام.
العلاج الفوري هو منع الضرر الذي لا يمكن إصلاحه والذي يمكن أن يسبب تورم اللثة.
• بالإضافة إلى زيارة طبيب الأسنان لإزالة تراكم البلاك، من الضروري تنظيف الأسنان بالفرشاة بشكل منتظم.
• النظام الغذائي والتغذية السليمة ضروريان لتجنب الالتهابات البكتيرية أثناء بناء جهاز المناعة لديك.
• يساعد شطف الفم على منع نمو البكتيريا. يمكن أن يساعد غسول الفم بالماء والملح في تقليل تورم اللثة، لكن غسول الفم متاح بدون وصفة طبية.

البحث والتحقيق
تؤكد الدراسات الأمريكية أن اللثة مهمة جداً لصحة الفم والأسنان. تتكون اللثة من النسيج الوردي الذي يغطي عظم الفك، وهو سميك وليفي وغني بالأوعية الدموية.

يمكن أن تبرز اللثة المتورمة أو تنتفخ، وغالبًا ما تكون حساسة ومؤلمة. أظهرت الدراسات أن التهاب اللثة يحدث في أغلب الأحيان بسبب سوء نظافة الفم أثناء الحمل، حيث تصبح الهرمونات التي يتم إفرازها أثناء الحمل أكثر نشاطًا ويزداد تدفق الدم إلى اللثة، أعلم ذلك. وهذا التدفق المتزايد للدم يجعل اللثة أكثر عرضة للالتهاب والتورم. يمكن لهذه التغيرات الهرمونية أيضًا أن تتداخل مع قدرة الجسم على محاربة البكتيريا التي تسبب التهابات اللثة عادةً. وهذا يزيد من فرص الإصابة بالتهاب اللثة.

تشير الدراسات أيضًا إلى أن الأسباب التالية أقل شيوعًا لتورم اللثة:
سوء التغذية
نقص الفيتامينات، وخاصة فيتامين ب وفيتامين ج، يمكن أن يسبب تورم اللثة. على سبيل المثال، يلعب فيتامين C دورًا مهمًا في الحفاظ على الأسنان واللثة وإصلاحها. إذا كانت مستويات فيتامين C لديك منخفضة جدًا، فمن الممكن أن تصاب بالاسقربوط.
الاسقربوط يمكن أن يسبب فقر الدم وأمراض اللثة. وسوء التغذية أمر نادر الحدوث في الدول الغنية مثل الولايات المتحدة. عندما يكون موجودًا، فهو أكثر شيوعًا عند كبار السن.

عدوى
الالتهابات الفطرية والفيروسية يمكن أن تسبب تورم اللثة. يمكن أن تسبب الإصابة بالهربس التهاب اللثة الهربسي الحاد، وهو تورم اللثة. داء المبيضات، الناجم عن وفرة الخميرة الطبيعية في الفم، يمكن أن يسبب أيضًا تورم اللثة.

يٌطعم
إن تناول ما يكفي من الكالسيوم وفيتامين C وحمض الفوليك سيمنع بالتأكيد تطور تورم اللثة. الأشخاص الذين لا يحصلون على ما يكفي من الكالسيوم يوميًا هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض اللثة. فيتامين C وحمض الفوليك مهمان للوقاية من التهاب اللثة والحفاظ على صحة اللثة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى