صحة

اسباب و طرق تجنب الاجهاض

اسباب و طرق تجنب الاجهاض

اكتشاف ذلك بعد أشهر أو حتى سنوات من محاولة الحمل هو بمثابة حلم يتحقق ويعتبر من أسعد أيام حياتك، ولكن للأسف… قد يحدث الإجهاض. تحدث 3 حالات إجهاض في كل 10 حالات حمل.
يعد فقدان الجنين أمرًا مفجعًا لجميع الأمهات والآباء، لكن هذا لا يعني أنه لا يمكنك الحمل مرة أخرى.

محاولة الحمل مرة أخرى بعد الإجهاض
بناء على توصية الطبيب، بعد الإجهاض، يجب على المرأة الانتظار حتى انتهاء دورتها الشهرية وعودتها إلى الحياة الطبيعية حتى يكون لدى جسدها فرصة للتعافي من صدمة الإجهاض.
هناك مدارس فكرية مختلفة حول كيفية استعداد الأزواج للحمل مرة أخرى بعد الإجهاض، يقول البعض أنه بعد الدورة الشهرية الأولى، والبعض الآخر يقول أنه بعد الدورة الشهرية الأولى فقط، بينما يستخدم آخرون طريقتين لتحديد ما إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة أم لا أو غير منتظمة، ويقول البعض أنه يجب عليك الانتظار إلى ما بعد الدورة الشهرية الثانية.
كقاعدة عامة، يجب عليك المحاولة مرة أخرى بمجرد أن تكون جاهزًا ذهنيًا وجسديًا.

أنواع حالات الحمل خارج الرحم حسب العمر
أقل من 35 عامًا: فرصة الحمل 15%
35-45 سنة: فرصة الحمل 20-35%
أكثر من 45 عامًا: ما يصل إلى 50%

أسباب الإجهاض
هناك أسباب عديدة للإجهاض، منها:
• الصدمة، وهي ضربة قوية للمعدة.
• التشوهات، التي تنتج أحيانًا عن تلف الكروموسومات حيث لا تتطور الخلايا بشكل صحيح في الرحم، مما يؤدي إلى إتلاف الحيوانات المنوية أثناء الحمل أو إتلاف البويضة. يمكن أن يحدث هذا أيضًا أثناء انقسام الخلايا، عندما لا تنقسم الخلايا بشكل صحيح. .
• صحة الأم، والالتهابات أو الأمراض الخطيرة، والإجهاد والاختلالات الهرمونية يمكن أن تؤدي إلى الإجهاض.
• الحمل خارج الرحم. عندما لا تنغرس البويضة المخصبة بشكل صحيح في بطانة الرحم.
• نمط الحياة، وتعاطي المخدرات، وإدمان الكحول، وسوء التغذية، والكافيين الزائد، والتدخين كلها عوامل تساهم في الإجهاض.
• يمكن أن يكون العمر وعمر الأم أيضًا من عوامل الإجهاض. ناقشنا معدل الإجهاض بالنسبة للعمر وكيف تزيد فرصة الإجهاض مع تقدم العمر.
يمثل الحمل صدمة مؤلمة للوالدين، ولكن فرص الحمل تنخفض بنسبة تصل إلى 75٪ عندما يولد الطفل في موعده.

كيفية منع الإجهاض
اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام يقطع شوطا طويلا نحو الحصول على حمل صحي وطفل كامل المدة.
• تجنب المواقف العصيبة
• تناول نظام غذائي صحي ومتوازن
• تجنب زيادة الوزن أو فقدانه بسرعة
• لا تدخن أو تشرب.
• تقليل السعرات الحرارية التي تحتوي على الكافيين
• تناولي حمض الفوليك يومياً
• إذا كنت في شك، استشيري طبيبك أو القابلة للحصول على المشورة.
لسوء الحظ، لا يمكن منع بعض حالات الإجهاض، كما هو الحال عندما يكون هناك تلف في الكروموسومات أو الخلايا أو عندما يحدث الحمل خارج الرحم.
على الرغم من أنها تجربة مؤلمة للوالدين، إلا أنه يجب استشارة النساء اللاتي تعرضن لحالات إجهاض متعددة واختبارهن للكشف عن التشوهات المحتملة.

كيفية تجنب الإجهاض
إن اتباع نظام غذائي متوازن وممارسة التمارين الرياضية بانتظام ضروريان لمساعدة الأم على التعافي.
• تجنب التوتر
• لا تدخن. كذلك، تجنب الأماكن التي يدخن فيها الآخرون.
• لا تشرب الكحول وتجنب أو قلل من تناول الكافيين.
• حماية من الصدمات. تجنب الصدمات في منطقة المعدة قدر الإمكان.
• اقرأ دائمًا الملصقات الموجودة على أي أدوية أو مكملات غذائية تتناولها واسأل طبيبك إذا كانت لديك أي أسئلة حول المكونات.
• تجنب الاتصال بالمرضى، خاصة إذا كان لديك مرض معدٍ.
• تجنب رفع الأوزان أو الأنشطة الثقيلة التي يمكن أن تسبب إصابة أو ضغطًا على البطن.

البحث والتحقيق
تشير الدراسات إلى أنه بعد الإجهاض، يجد الوالدان صعوبة في الحمل مرة أخرى، كما لو كانت هذه نهاية حياتهما.
لذلك، بعد الإجهاض، يجب أخذ قسط من الراحة للسماح للدورة الشهرية بالعودة إلى وضعها الطبيعي، وإعطاء المرأة فرصة للتنفس وتكون في أفضل حالاتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى