أخبار مصر

وزير التموين يتفقد المنطقة التجارية بطنطا ويزور أكبر مخزون للأدوية بالشرق الأوسط

وزير التموين يتفقد المنطقة التجارية بطنطا ويزور أكبر مخزون للأدوية بالشرق الأوسط

يسعدنا ان نستعرض معكم تفاصيل خبر وزير التموين يتفقد المنطقة التجارية بطنطا ويزور أكبر مخزون للأدوية بالشرق الأوسط ، والأن يمكنكم متابعة التفاصيل أدناه.

تفقد الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية والدكتور طارق رامى محافظ الغربية، والدكتور إبراهيم عشماوي مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية الأنشطة التجارية المتنوعة بالمنطقة اللوجيستية/التجارية بمدينة طنطا، كما زار أكبر مخزن للأدوية في الشرق الأوسط بالمنطقة، كما تتضمن المنطقة اللوجستية/ التجارية بطنطا قاعات مؤتمرات تساهم فى إقامة الفعاليات الكبرى بمحافظة الغربية والمحافظات المجاورة، وتضم أكبر نادى رياضى اجتماعى بالمنطقة يسهم فى استيعاب الشباب وتواصل الأجيال والمحافظة على الأجيال الناشئة وفندق على مستوى مرتفع يسهم فى استضافة الشخصيات المرموقة، بالإضافة إلى معسكرات الشباب وأهالي الدلتا وخدمات حكومية محطة خدمة وتموين سيارات، كما تم تزويد المنطقة التجارية اللوجيستية بمرافق مستقلة من كهرباء ومياه وصرف صحى وغاز طبيعى وشبكة اتصالات وشبكة انترنت حديثه من خلال أجهزة الدولة المختلفة ،كما أنه جارى إنشاء أول سوق نموذجي مركزي وذلك ضمن خطة رئيس الجمهورية لتوفير احتياجات المواطنين من كافة السلع الاستراتيجية، كما سيعمل هذا السوق على تقليل الفاقد في المواد الغذائية والخضروات والفواكه.

جاء ذلك خلال افتتاح الدكتور على المصيلحى وزير التموين والتجارة الداخلية، والدكتور طارق رحمي محافظ الغربية ،و الدكتور إبراهيم عشماوي مساعد أول وزير التموين ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية اليوم الأحد مكتب السجل التجاري النموذجي دخل المركز التجاري بالمنطقة التجارية /اللوجيستية بمدينة طنطا بمحافظة الغربية، حيث يعد أول مكتب سجل تجارى داخل منطقة لوجيستية/ تجارية على مستوى محافظات الجمهورية، وذلك في إطار توجيهات القيادة السياسية نحو التحول الرقمي وتيسير الحصول على خدمات متميزة في إطار خطة وزارة التموين لميكنة الخدمات.

أقرأ تفاصيل الخبر من المصدر – أضغط هنا

كانت هذه تفاصيل وزير التموين يتفقد المنطقة التجارية بطنطا ويزور أكبر مخزون للأدوية بالشرق الأوسط، نطمح أن نكون قد وفقنا في تزويدك بكافة التفاصيل والمعلومات اللازمة حول الموضوع.

يُرجى ملاحظة أنَّ هذا الخبر تمَّ كتابته بواسطة اليوم السابع ، ولا يعكس وجهة نظر موقع وادي مصر، وقد تمَّ نقله كما هو من المصدر المذكور، ولا نتحمل مسؤولية محتواه، فالعهدة تقع على المصدر الذي تم الإشارة إليه سابقًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى